كيف أنظم غرفة الاطفال

كيف أنظم غرفة الاطفال

إشراك الطفل في تنظيم الغرفة إن إشراك الطفل بترتيب وتنظيم الغرفة يعد من الطرق المهمة التي تساعده على الشعور بملكيته لغرفته، وبالتالي سيصبح ميالاً أكثر لإبقائها نظيفة ومرتبة، أو في أسوأ الأحوال، سيعرف طريقة وضع كل شيء في مكانه الصحيح؛ فالأطفال من عمر 3 سنوات يرغبون حقاً بالمشاركة،
ويشعرون بالحماسة عند القيام بذلك وفق مافي ريتشموند المدرب المختص في التنظيم، ولا يجب أن يظن الأهل بأن الطفل سيشعر بالملل أو الإحباط عندما طلب المشاركة منه في ترتيب غرفته.

[١] تخصيص صندوق للألعاب يُعتبر صندوق الألعاب من أهم العناصر التي يجب أن تتوافر في غرفة نوم الأطفال، لذا يجب أن يتم اختياره بعناية فائقة، كما يفضل أن يكون مصنوعاً من الخشب أو المعدن، وليس من البلاستيك، وهو المكان المثالي لوضع الدمى، والألعاب الخاصة بالطفل، ولاحقاً عند انتقال الطفل إلى المدرسة الابتدائية، يُمكن وضع اللوازم المدرسية، أو الآلآت الموسيقية، أو الألعاب الإلكترونية، وغيرها فيه.

[٢] تنظيف وتنظيم الغرفة من الخطوات التي يجب القيام بها لتنظيف وترتيب الغرفة ما يأتي:[٣] إزالة الفوضى من الغرفة، ويمكن تطبيق ذلك من خلال فرز الغسيل ووضع الملابس المتسخة في السلة، أما الملابس النظيفة فيجب ترتيبها في الخزانة أو الأدراج؛ إذ تعتبر الملابس السبب الرئيسي لحدوث الفوضى في غرف الأطفال. ترتيب السرير، والملاءات، والوسائد، والبطانيّات، مع وضع العناصر الزخرفية مثل الدُمى، والحيوانات المحشوة في المكان الصحيح. التخلص من الألعاب أو الملابس غير المُستخدمة، وذلك من خلال التبرع بها لأشخاص آخرين قد يستفيدوا منها. التخلص من القمامة أو إعادة تدويرها، ومثال ذلك الأوراق المدرسية القديمة، أو الألعاب التالفة، أو الملابس البالية. التأكد من نظافة مناطق معينة في الغرفة، مثل تحت السرير، أو أسفل منضدة الزينة، أو الرفوف، أو الخزانة.

ترتيب غرف الأطفال تعاني الكثير من الأمهات من مشكلة الفوضى التي يسبّبها أطفالهنّ في جميع أنحاء المنزل، خاصّةً في غرفهم، حيث يبعثرون ألعابهم، ويرمونها في كلّ مكان، ويحركون كلّ شيء من مكانه ولا يعيدونه، الأمر الذي يسبّب لهنّ الإنزعاج، وعدم الشعور بالراحة، إلا أن اتباع بعض طرق التنظيم قد تساعد الأم وأطفالها على إبقاء الغرف مرتبة، وهذا ما سنعرفكم عليه في هذا المقال. طرق ترتيب غرف الأطفال

 

ترتيب الأشياء في غرف الأطفال تجميع الأغراض: نجمع كل غرض في مكان محدد، حيث نجمع الملابس في مكان محدّد، ونخصّص لكلّ مجموعة منها قسماً خاصاً، بحيث نجمع القطع ذات اللون المضيء في رفّ واحد، والملابس ذات اللون الأبيض في رف آخر وهكذا، وكذلك نرتب الأقلام، والكراسات، والكتب في مكان محدد، وكذلك الأغراض الأخرى مثل الحفاظات، والألعاب الصغيرة، والشامبو، والمرطّبات، والكريمات، حيث يمكن أن نضعها في زاوية مزيّنة من الغرفة مع إمكانية إطلاق اسم على كلّ مجموعة. تخصيص زاورية لوضع رسومات الطفل عليها، حيث يشجع ذلك الطفل على مواصلة الرسم، وتنمية موهبته.

تجهيز ألبوم صور خاص به في غرفته من أجل وضع الصور التي يلتقطها، لإضفاء نوع من الجمال على شكل الغرفة. وضع ورق الجدران ذي الألوان الفاتحة، على حائط الغرفة في حال كانت مساحتها صغيرة، حتى يشعر الطفل بالراحة. أفكار لتنظيم غرفة الأطفال تركيب سرير مرتفع مع تصميم رفوف للتخزين من أجل استيعاب كافة ألعاب الطفل، وملابسه.

تركيب أسرّة منفصلة مزوّدة بأدراج في الغرف التي ينام فيها أكثر من طفل، وذلك من أجل الاستفادة من المساحات الفارغة فيها. وضع خزانة صغيرة إلى جانب الطابق السفلي من الأسرة ذات الطبقتين،
وكذلك أسفل الطبقة العلوية  وبهذه الطريقة يتمّ توفير مساحة كبيرة في الغرفة. تصميم الغرفة بحيث تكون هناك رفوف مدمجة في الجدار، وبذلك يتمكّن الأطفال من تخزين الكتب، والألعاب الخاصّة بهم، كما يوفر مساحات واسعة في الغرفة. وضع بعض الأدراج المنفصلة في زاوية الغرفة من أجل استيعاب المزيد من الأغراض، والملابس.

تركيب طاولة للدراسة بين الأسرّة مثبّتة في أعلى مجموعة من الرفوف للألعاب، والكتب، والقرطاسيّة. وضع خرائن منفصلة لكلّ طفل من أجل حفظ أغراضه الخاصّة، وهذا يعلم الطفل الاستقلاليّة والاعتماد على النفس. تركيب بعض الرفوف الضيقية على جوانب الغرفة من أجل ترتيب القصص، والكتب الأمر الذي يساعد في المحافظة على جمال الغرفة، وأناقتها. الحرص على وضع سلة مهملات في الغرفة، وذلك للحفاظ على نظافتها، حيث يمكن أيضاً تلوينها بحيث تصبح متناسقة مع ألوان الغرفة.

Comments are closed.